أذرع إيران

في العاصفة


هكذا تهدد العقوبات الأمريكية بتقليص دعم طهران لشبكات نفوذها في الشرق الأوسط

في آخر أيام شهر أبريل/نيسان 2019، اختارت إيران مدينة بندر عباس المواجهة لساحل الإمارات، للاحتفال بيوم إيران الوطني لـ"الخليج الفارسي".

الاحتفال بدأته إيران منذ 2005، في ذكرى انتصار الأسطول الفارسي على البرتغال في مضيق هرمز عام 1602، لكنه رمز لحقبة إيرانية في المنطقة.

النفوذ الإيراني في الحقبة الجديدة يمتد خارج حدود الجمهورية الإسلامية، ليس بالجيوش وحدها كما كان الحال في الإمبراطورية الفارسية، لكن عبر وكلاء وحلفاء وميليشيات "صديقة" هنا وهناك.

إيران تتمتع بنفوذ كبير في العراق منذ انهيار دولته أعقاب الغزو الأمريكي، تؤثر على الحكومة وتؤسس الميليشيات وتغير خرائط السياسة الداخلية.

إيران صديقة النظام السوري، تتحالف معه ضد معارضيه، وتنقذه من ورطة الربيع السوري، وتقاتل مع حلفائها في كل حروب النظام.

إيران مهدت لصعود الحوثيين في اليمن، وحزب الله في لبنان، وكلاهما عنصر أساسي في الميليشيات التي تولي وجهها شطر إيران لدى اتخاذ القرار، وإعلان الحرب، والتفاوض على السلام.

ما هي حدود النفوذ الإيراني في الشرق الأوسط، وكيف يتأثر بالتصعيد الأمريكي الجديد، بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "غير المتوقع" بمنع جميع مشتريات النفط الإيراني بعد الأول من مايو/أيار 2019، والذي أنهى إعفاءات كانت ممنوحة لثماني دول. القرار الذي دخل حيز التنفيذ يهدد أيضاً بمعاقبة أية دولة تشتري النفط الإيراني.

إلغاء الإعفاءات من عقوبات استيراد النفط التي كانت ممنوحة لثماني دول تمهيداً لتصفير صادرات النفط الإيرانية.

هل تتوقف إيران عن دعم حلفائها بالمنطقة بسبب العقوبات الأمريكية؟

في هذا التقرير نرصد تأثير العقوبات الأمريكية على قدرة إيران على تمويل حلفائها أو أذرعها في المنطقة، وبالتالي قدرة هؤلاء على الاستمرار في الاحتفاظ بالانتصارات التي حققوها في الدولة العربية التي يتواجدون فيها.

التمدد الإيراني

"في بداية الثورة لم تكن لدينا أي نية في تصديرها عسكرياً على النموذج السوفييتي"

بعد نجاح الثورة في إيران 1979، أعلن الخميني مبدأ تصدير الثورة إلى العالم.

كان الإمام الخميني ينظر إلى مبدأ "تصدير الثورة" كواجب يقع على عاتق جميع المسلمين، بالدرجة نفسها التي هم مسؤولون عن تطبيق الإسلام وسيادة أحكامه وتعاليمه في إيران. بل إنّه كان يعتبر العمل على سيادة الإسلام في البلدان الإسلامية الأُخرى، وتلبية نداء مظلومية مسلمي العالم ومستضعفيه، أحد واجباته وأتباع الإسلام الأصيل قاطبة. وكان يرى في تصدير الثورة هجوماً تكتيكياً ضد أعداء الثورة لتلافي خطرهم.

بدأت القيادة الإيرانية في توطيد علاقاتها مع المجموعات والحركات الإسلامية، ولعبت بعض هذه الحركات بحكم ثقلها في محيطها، دوراً في إيصال أدبيات الثورة الإيرانية إلى الحواضن العربية والإسلامية، في لبنان واليمن ونيجيريا وباكستان وغيرها.

ساعدت أخطاء السياسة الأمريكية بالمنطقة في بروز الدور الإيراني في العقود الأخيرة، بداية من احتلال العراق وتفكيك جيشه، إلى الفراغ الذي تركته أمريكا في العراق وسوريا، وأحسنت إيران التعامل معه.

"في بداية الثورة لم تكن لدينا أي نية في تصديرها عسكرياً على طريقة النموذج السوفييتي، لكن ما جرى هو أن النظام انتهز أزمات المنطقة لبسط نفوذه وكان العراق بداية لتشكل النفوذ الإيراني.

هكذا يقول رئيس تحرير صحيفة جوان الإيرانية المحافظة، عبدالله غانجي لوكالة فرانس برس.

خرج المارد الإيراني من حدوده لأول مرة منذ قرون طويلة.

شعرت بعض الدول العربية بحالة من الخوف، وكان ذلك بين أسباب الحرب التي شنها العراق ضد إيران في سبتمبر 1980. وخرج منها البلدان منهكين عام 1988.

من يومها حاربت إيران على العديد من الجبهات عبر الشرق الأوسط لإظهار نفوذها والدفاع عن مصالحها.

أصبح هذا البلد في وضع يحمل ثقة أكبر مما كان عليه من سنوات قليلة مضت. وعلى الرغم من تدني أسعار النفط والعقوبات الدولية، استطاعت إيران أن تتحول إلى قوة إقليمية تمارس نفوذها في عدة دول.

على سبيل المثال علاقاتها بحزب الله في لبنان، الحوثيين في اليمن، الحركة الإسلامية في نيجيريا، سباه محمد (جيش محمد) في باكستان وغيرها.

عملت طهران على تقديم مساعدات عسكرية وغير عسكرية لشركائها في عدد من البلدان والمناطق، الأمر الذي عزز من نفوذها وزاد من قدراتها على التأثير في السياسات الإقليمية.

هنا قائمة أبرز الحلفاء، والأصدقاء.

خريطة الحلفاء

من لبنان إلى اليمن.. من العراق إلى سوريا.. ومن الحرس الثوري إلى فيلق القدس

حزب الله

درة التاج الإيراني والذراع الأطول في معارك طهران الحاسمة

ظهر حزب الله في لبنان عام 1982، وكان قيام الثورة الإسلامية في إيران عام 1979 بقيادة الخميني دافعاً قوياً لنمو حزب الله، وذلك للارتباط المذهبي والسياسي بين الطرفين.

يعتبر حزب الله اللبناني الشريك الرئيس للحرس الثوري وعناصر فيلق القدس، إذ سعت طهران لتحسين القدرات العسكرية لحزب الله من خلال إمداده بمنظومة دقيقة من أنظمة التسليح، والصواريخ، والقذائف والطائرات بدون طيار.

انخرط حزب الله بشكل مباشر في الحياة السياسية اللبنانية، عبر زيادة حصته الانتخابية في برلمان 2018، كما واصل الحزب زيادة نفوذه عبر توليه ثلاث حقائب وزارية في الحكومة اللبنانية التي تشكلت في يناير/كانون الثاني 2019، مع تحالف من 70 نائباً من نواب البرلمان الـ 128، ولديه سلطة في قرارات الحكومة اللبنانية الجديدة الهشة.

حزب الله يفخر بأنه يتبع الولي الفقيه.

المسألة لديه إلزام ديني وشرعي، فعلي خامنئي المرشد الأعلى للحزب هو القائد الديني والسياسي للحزب.

ومن المعروف أن المسلمين الشيعة يستلزم أن يكون لديهم مرجع ديني، وقد توسعت نظرية ولاية الفقيه في دور هذا المرجع.

المفارقة أنه ليس كل الإيرانيين أنفسهم يعتبرون خامنئي مرجعهم الديني أي أن هناك إيرانيين لا يضعون خامنئي في نفس المرتبة التي يضعها فيها حزب الله.

وعلى غرار الحزب، تأسست مليشيات شيعية بدعم إيراني في العراق وسوريا، لكن يظل حزب الله الأكثر ولاءً وانضباطاً وتدريباً، ولكن ليس الأكبر من ناحية العدد، ولكنه نموذج يراد تكراره في العديد من الدول العربية، وقد وصفه أحد الباحثين المعنيين بهذا الملف لـ"عربي بوست" بأنه درة التاج الإيراني، وأنه الوحدة الأكفأ في الحرس الثوري الإيراني.

ويلفت تقرير لصحيفة The Guardian أن "الحزب بدأ يحصد ثمار المال والدم الذي قدمه في سوريا، فهو وإيران في صعود، وكلاهما يقومان بتشكيل سوريا ما بعد الحرب، وفي لبنان يسيطر على ثلاث وزارات.

غير أن صناديق لجمع التبرعات ظهرت نهاية أبريل/نيسان في أنحاء بيروت والضواحي الجنوبية وحتى على أعمدة الإنارة في بعض مناطق لبنان، بعدما طلب زعيم حزب الله، حسن نصر الله، التبرع لصالح الحزب بسبب الأزمة المالية التي يعانيها.

جماعة الحوثيين

عضو مهم في "محور الممانعة" لكنها ليست مطيعة دائماً

بعد ثورة إيران عام 1979م، بدأت السفارة الإيرانية في الثمانينيات بتقديم دعوات لشباب يمني لزيارة إيران والتعر&#x